ينظم المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري حملة علمية بحرية لدراسة النظام الإيكولوجي في البحر الأبيض المتوسط المغربي (فنيدق – السعيدية)

من منظور رصد النظم الإيكولوجية البحرية للسواحل المغربية، نظم المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري حملة مسح لمنطقة البحر المتوسط الواقعة بين فنيدق والسعيدية على متن سفينة البحث العلمي "الأمير مولاي عبد الله"، من 15 يوليوز إلى 11 / تموز أغسطس 2017

والهدف الرئيسي لهذه الحملة هو وضع حالة مرجعية للنظام الإيكولوجي للمنطقة المتوسطية المغربية، من أجل تعميق فهم المكونات الرئيسية لهذا النظام الإيكولوجي بغية دعم إدارة مصايد الأسماك.

وقد تم أيضا خلال هذه الحملة جمع معلومات سمعية بصرية في الوقت الحقيقي للنظام الإيكولوجي.

وبالإضافة إلى ذلك، تم جمع العينات البيولوجية وعينات الأسماك لغرض البحث المعمق في مختبرات المعهد الوطني للبحث في الصيد البحري.

وتغطي الأنشطة المضطلع بها في هذه الحملة على مثن الباخرة جوانب مختلفة من البحث وتشمل جميع مكونات النظام الإيكولوجي البحري. ويتعلق الأمر بمسح الأسماك السطحية الصغيرة والقاعية عن طريق الصيد بشباك الجر، والصيد بالشباك، ودراسات المسح الجوفية، والدراسات المتعلقة بالجودة الهيدرولوجية والبحرية ودراسة الرواسب، والتنوع البيولوجي القاعي، والدراسات البيولوجية والجينية، والملاحظات العلمية الأخرى على الحيتان والأنواع الهلامية (قناديل البحر، سلبس، البايروزومات، وما إلى ذلك).