المركز الجهوي بطنجة

 

 يعكس هدا المركز في مختبراته المهام الأساسية المنوطة بالمعهد الوطني للبحث في الصيد البحري، مع الأخذ بعين الإعتبار خصوصيات المنطقة وإشكاليات الإدارة في مجال الصيد البحري ومهنيي القطاع. وقد تم انطلاق العمل بالمركز الجهوي بطنجة رسميا في شهر غشت 2003.

ينشط المركز في المجال البحري الممتد من الجبهة حتى حدود العرائش: وهي منطقة ذات مميزات خاصة، إذ تغطي ثلاثة منظومات إيكولوجية مختلفة: البحر الأبيض المتوسط الغربي، مضيق جبل طارق والمحيط الأطلسي الشمالي. وتشمل هاته المنطقة 

خمسة موانئ للصيد: الجبهة، المضيق، طنجة، أصيلة والعرائش

ثلاث قرى للصيد: القصر الصغير، الفنيدق، شماعلة

خمس نقاط مجهزة للإنزال.

أما من الناحية البيولوجية فتعتبر هذه المنطقة من أهم المناطق تنوعا وغنى بالموارد السمكية فهناك:

- الأسماك السطحية المهاجرة كالتون الأحمر، وسمك أبوسيف،

- الأسماك السطحية الصغيرة: السردين والأنشوفة والماكرل والشرن،

- الأسماك القاعية: النازلي الأبيض، الإربيان الوردي، المرجان الأحمر،

- وأنواع جمة من الصدفيات كبلح البحر والمحاريات.

الموارد البشرية:

يتوفر المركز على 38 من الأطر والعاملين.

مجالات الخبرة والأبحاث:

- مراقبة مصايد الجر التي تمثل أكثر من 50٪ من الأسطول على الصعيد الوطني،

رصد وتقييم مخزون المرجان الأحمر (100٪ على الصعيد الوطني)، -

- رصد والمساهمة في تقييم مخزونات الأسماك السطحية المهاجرة خاصة سمك التون الأحمر، وسمك أبوسيف. وتمثل مصايد سمك التونة بالمنطقة 100% من إنتاج هذا النوع على الصعيد الوطني،

- رصد والمساهمة في تقييم مخزونات السردين بالمنطقة،

- رصد والمساهمة في تقييم مخزون الاربيان والنازلي الأبيض (70% من أسطول صيد وتجميد الأربيان الوردي على الصعيد الوطني)، 

- رصد الصيد بأعالي البحار على مستوى ميناء طنجة،

- رصد جنوح الحيتان والسلاحف بالمنطقة،

   ، -تتبع المصايد التقليدية ذات الأهمية السوسيو إقتصادية بالمنطقة

- تشخيص ومراقبة أمراض الأحياء المائية الواجب التصريح بها لدى المنظمة الدولية للصحة الحيوانية،

- تقديم الخبرة في مجال تشخيص الحالات المرضية العرضية، والقيام ببحوث في ميدان علم أمراض الأحياء المائية،

- وضع نماذج لعلوم المحيطات والأنظمة البيئية،

- المراقبة المستمرة للحالة الصحية للوسط البحري وحالات التلوث بالمجال البحري الممتد من الجبهة إلى العرائش بما في ذلك:

- مراقبة ورصد الطحالب المجهرية السامة بالمناطق المرخصة لصيد الصدفيات،

- القيام ببحوث مختبرية ودراسات حول الطحالب المجهرية السامة،

- مراقبة ورصد السموم البيولوجية لدى الصدفيات وخاصة السموم المسببة للإسهال والسموم المسببة للشلل،

- التتبع الصحي لمعايير العدوى ودراسة أنواع الميكروبات المعدية بالوسط البحري للمناطق المصنفة المنتجة للصدفيات،

- رصد الملوثات الكيميائية وخاصة منها الموارد الهيدروكربونية البترولية على مستوى مكونات البيئة البحرية وكذا المعادن الثقيلة.

 

الخدمات اللوجستية:

سيارتان.

هيكل البحوث الأخرى